وايزر لوك
“علينا أن نختار ما بين الأمان والمراقبة، إما أن يتجسس الكل على الآخر، أو لا يتجسس أحد على أحد” …بروس شناير

تطبيقات المواعدة: المخاطر والمخاوف وطرق الحماية

قد يكون التنقل في مشهد المواعدة الحالي أمرًا محيرًا؛ وهو مليء بالتطبيقات ومواقع الويب والانتحال الإلكتروني والملاحقين المتربصين. ورغم أن المواعدة قبل Tinder كانت تنطوي على تحدياتها الخاصة، إلا أنها كانت من المؤكد تبدو أقل تعقيدًا.

يزيد عدم اليقين المتزايد بشأن هوية شريك المحادثة الافتراضي الأمور تعقيدًا، وكذلك الاحتمال المقلق للمطاردة الرقمية.

في الواقع، أعدت كاسبرسكي مؤخرًا تقريرًا حول المطاردة الرقمية للتأكد من حقيقة هذه المخاطر والمخاوف. وتعاملت مع أكثر من 21000 مشارك لإلقاء الضوء على الانتشار المقلق للإساءة الرقمية التي يعاني منها الأشخاص الذين يسعون وراء الحب.

النتائج التي كشفها استطلاع الرأي

وفقًا لنتائج استطلاع الرأي يعتقد 34% من المشاركين أن البحث على Google عن حسابات وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بشخص ما بدأوا للتو في مواعدته يأخذ شكلاً من أشكال “العناية الواجبة”. وعلى الرغم من أنها تبدو غير ضارة، إلا أن 23% أفادوا بمواجهتهم شكلاً من أشكال المطاردة عبر الإنترنت من اهتمامات رومانسية جديدة، مما يشير إلى أن بعض الأفراد قد ينتقلون ببحث سريع على Google إلى مدى بعيد جدًا.

علاوة على ذلك، وبشكل مقلق إلى حد ما، أعرب أكثر من 90% من المشاركين عن استعدادهم لمشاركة كلمات المرور التي تمنح حق الوصول إلى مواقعهم أو التفكير في هذه المشاركة. وبينما يبدو هذا غير ضار ظاهريًا، إلا أنه من الممكن أن يلوح في الأفق شبح برامج الملاحقة: وهي برامج صامتة قادرة على تتبع مكان وجود المستخدم بشكل مستمر والتجسس على الرسائل.

كيف تحمي نفسك؟ نصائح من الخبراء

جمعنا نصائح من خبراء رائدين في الأمان والمواعدة والسلامة على الإنترنت لمساعدتك على التنقل في مياه الحب بأمان في عيد الحب لهذا العام!

تعزيز تدابير سلامة كلمة المرور

  • أنشئ كلمات مرور معقدة باستخدام مزيج من الأحرف والأرقام والرموز.
  • تجنب إعادة استخدام كلمات المرور عبر المواقع والتطبيقات المختلفة؛ واحتفظ بها خاصة.
  • استخدم المصادقة ثنائية العوامل للحصول على طبقة أمان إضافية.
  • تأكد من تغيير كلمة مرورك على الفور إذا كنت قد شاركتها مع شخص كنت تواعده لكنك لم تعد على اتصال به.
  • استخدم برنامج إدارة كلمات المرور للحفاظ على قوة وأمان جميع كلمات مرورك.

أساليب التحقق الاستباقي من الملفات الشخصية للمواعدة عبر الإنترنت

  • احرص على إجراء بحث عكسي عن الصورة لهذا الملف الشخصي؛ وإذا ظهرت على صفحات متعددة تحت أسماء مختلفة، فمن المحتمل أنه منتحل إلكتروني للشخصيات.
  • ابحث عن التناقضات في قصص البيانات وتفاصيل الملف الشخصي.
  • كن حذرًا من تعبيرات الحب المفاجئة والمكثفة أو طلبات الأموال.
  • استخدم مكالمات الفيديو للتحقق من هوية الشخص قبل الالتقاء به شخصيًا.

تعظيم أمان الملف الشخصي للمواعدة عبر الإنترنت:

  • قم بإجراء تدقيق الخصوصية لحسابات وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بك لتعرف ما البيانات المرئية للعامة.
  • خصص إعدادات الخصوصية للتحكم في من يمكنه رؤية منشوراتك ومعلوماتك الشخصية.
  • راجع قائمة الأصدقاء / المتابعين بانتظام للتأكد من أنك تعرف من يمكنه الوصول إلى معلوماتك.

المبادئ التوجيهية للمشاركة الإستراتيجية:

  • تجنب نشر التفاصيل التي قد تكشف عن موقعك أو مكان عملك أو روتينك.
  • فكر مرتين قبل مشاركة محتوى عاطفي أو حميم.
  • انتبه إلى البيانات الوصفية أو القرائن الأخرى التي يمكن التعرف عليها في الصور (مثل العلامات الجغرافية) التي يمكن أن تكشف عن هويتك أو موقعك أو التفاصيل التي تفضل الاحتفاظ بها خاصة.
  • ضع حدودًا شخصية لنوع المعلومات التي تشاركها في وقت مبكر من العلاقة؛ ولا تكشف عن التفاصيل الشخصية إلا تدريجيًا مع بناء الثقة بمرور الوقت.
  • استمع إلى غرائزك – إذا شعرت بشيء ما، خذ خطوة إلى الوراء وامنح نفسك لحظة للتفكير.
  • فكر في كيفية استخدام البيانات التي تشاركها لتجميع ملف تعريف أو تعريض سلامتك الجسدية للخطر.

خطة الأمان الشاملة للقاءات الشخصية:

  • اختر أماكن عامة جيدة الإضاءة لعقد الاجتماعات الأولية.
  • تجنب مشاركة العناصر الشخصية التي قد تكشف عنوانك أو معلوماتك الحساسة أو عرضها.
  • رتب وسائل النقل الخاصة بك من وإلى مكان اللقاء.
  • ينبغي أن يكون لديك نظام مشترك للتحقق من الموقع مع صديق أو أحد أفراد العائلة.

بينما نحتضن إمكانيات الرومانسية والتواصل في العصر الرقمي، دعونا لا ننسى أهمية سلامتنا ورفاهيتنا. ومن خلال تنفيذ هذه الإستراتيجيات، يمكنك استكشاف عالم المواعدة عبر الإنترنت بثقة مع حماية نفسك الرقمية والمادية.

اترك تعليقا